إذا فاتك العمل الصالح حاضرا ، فلا يفتك العزم على فعله مستقبلا

إذا فاتك العمل الصالح حاضرا ، فلا يفتك العزم على فعله مستقبلا


109


كلمات دليلية:




بيان الدليل على مشروعية القنوت في الوتر_1