إذا كنت مخلصًا فليكن إخلاصك إلى حد الوفاء، وإذا كنت صريحا فلتـكن صراحتك إلى حد الاعتراف

إذا كنت مخلصًا فليكن إخلاصك إلى حد الوفاء، وإذا كنت صريحا فلتـكن صراحتك إلى حد الاعتراف


838


كلمات دليلية:




إبراهيم الأخضر