الدنيا إذا أقبلت باض الحمام على الوتد وإذا أدبرت شخ الحمار على الأسد

الدنيا إذا أقبلت باض الحمام على الوتد وإذا أدبرت شخ الحمار على الأسد


37




كلمات دليلية:




وفاة الخطيب التبريزي