السنة للمصلي أن ينظر إلى موضع سجوده حال القيام

فتاوى ابن باز

635

س: أين يكون نظر المصلي في الصلاة ؟

ج: السنة أن ينظر في موضع سجوده حال قيامه، وهكذا حال ركوعه، أما في حال الجلوس فينظر إلى محل إشارته إذا جلس للتشهد أو بين السجدتين ينظر إلى محل الإشارة كما جاء في السنة عن النبي صلى الله عليه وسلم. س: في حال الصلاة في الحرم أيهما أفضل النظر إلى الكعبة أم محل السجود؟ ج: المشروع في جميع الصلوات، وفي كل مكان النظر إلى موضع السجود ؛ لأن ذلك أخشع للعبد وأجمع للقلب، إلا في حال التشهد فإن السنة النظر إلى موضع الإشارة. والله الموفق.





كلمات دليلية:




الاستدانة ليست أفضل من التسول