حكم قول: 'على حق يا داعي الله ورسوله' بعد الأذان

فتاوى نور على الدرب

79

168 – حكم قول: "على حق يا داعي الله ورسوله" بعد الأذان س: بعض الناس عندما يستمعون إلى الأذان يقولون بأصوات مرتفعة على حق يا داعي الله ورسوله . فهل هذا القول وارد منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم أم هو بدعة؟ وما الدعاء (الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 414)  المأثور في هذه المناسبة ؟

ج: ليس لهذا أصل، وإنما المأثور أن يجيب المؤذن يقول مثل قول المؤذن إلا عند حي على الصلاة حي على الفلاح . يقول لا حول ولا قوة إلا بالله . ثم يكمل فيقول الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله . مثلما يقول المؤذن، ثم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم، ثم يقول اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة، آت محمدا الوسيلة والفضيلة، وابعثه المقام المحمود الذي وعدته . هكذا السنة . زاد البيهقي رحمه الله: إنك لا تخلف الميعاد . وثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول، ثم صلوا علي فإن من صلى علي واحدة صلى الله عليه بها عشرا ثم سلوا الله لي الوسيلة فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا هو فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة فهو فضل عظيم ينبغي للمؤمن أن لا يتركه بل يحرص عليه ويحافظ عليه .





كلمات دليلية:




الله العليم الخبير المحيط