حكم جهر المأموم بقول ربنا ولك الحمد بعد قول الإمام سمع الله لمن حمده

فتاوى نور على الدرب

893

س : ماذا يجب على المأمومين إذا قال الإمام : اللَّه أكبر ، وسمع اللَّه لمن حمده . هل يردون بصوت ظاهر أو بِسِرٍّ ، سواء أكانت الصلاة سرية أم جهرية

ج : إذا قال الإمام : سمع الله لمن حمده . يقول المأموم : ربنا ولك الحمد . ولا حاجة إلى الجهر بها ، يقول كلاما يسمع به نفسه : ربنا ولك الحمد . لقوله صلى الله عليه وسلم : إذا قال الإمام : سمع الله لمن حمده . فقولوا : ربنا ولك الحمد هكذا أمر صلى الله عليه وسلم ، الإمام يقول : سمع الله لمن حمده . أما المأموم فيقول عند الرفع : ربنا ولك الحمد . أو : اللهم ربنا لك الحمد . أو : ربنا لك الحمد . كله واسع . الحمد لله .





كلمات دليلية:




صلاة من مر أمامه رجل_1