سماع مواضع السجود أثناء تلاوة القرآن وهو في السيارة أو العمل

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

318

س 2: ما الحكم عند سماع مواضع السجود أثناء تلاوة القرآن وأنا في السيارة أو العمل، هل أسجد أم هناك ذكر معين يمكن أن أقوله؟

ج 2: سجود التلاوة يسن لتال ولمن يستمع من يتلو القرآن إذا مر بآية فيها سجدة وكان السامع للقراءة بجوار القارئ قاصدا (الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 168) للسماع فيسجد بعد سجود القارئ، ويدل لذلك ما أخرجه البخاري في ( صحيحه ج 2 ص 33 ) عن نافع عن ابن عمر قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ السجدة ونحن عنده فيسجد ونسجد معه فنزدحم حتى ما يجد أحدنا لجبهته موضعا يسجد عليه أما مجرد سماع التلاوة من المذياع وأنت في السيارة أو العمل أو غير ذلك أو كنت بعيدا من القارئ فلا يشرع في حقك السجود. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو عضو نائب الرئيس الرئيس بكر أبو زيد صالح الفوزان عبد العزيز آل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز





كلمات دليلية:




سنن الفطرة