حكم من ترك الصلاة كسلا متكاسلا

فتاوى ابن باز

859

س: ما حكم من ترك الصلاة كسلاً متكاسلاً؟

ج: الذي يتركها كسلا هذا يسمى عامدا، لكن ليس جاحدا لوجوبها لعله يرجع. والجاحد لوجوبها كافر بالإجماع، والتارك لها كسلا كافر في الصحيح من القولين، يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: بين الرجل وبين الكفر والشرك ترك الصلاة ويقول صلى الله عليه وسلم: العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر ورأس الأمر الإسلام وعموده الصلاة .





كلمات دليلية:




أهم المحادثات وأصدقائها هو الحوار مع أنفسنا