حكم الترتيب في القضاء بين الصلوات الخمس

فتاوى ابن باز

461

س: وصلت إلى مطار نيويورك من لوس أنجلوس في طريقي للرياض ، وكنت لم أصل الظهر والعصر، ووجدت جماعة يصلون فدخلت معهم فإذا هم يصلون المغرب وكانوا في الركعة الثانية، فصليت معهم المغرب وقضيت الركعة التي فاتتني، ثم صليت معهم العشاء وبعد ذلك صليت الظهر والعصر لوحدي، فهل ما فعلته صحيح، وإذا لم يكن فماذا عليَّ أن أفعل، وهل عليَّ شيء فيما فعلت؟ أرجو إرشادي، (الجزء رقم : 30، الصفحة رقم: 195)  جزاكم الله خيرًا .

ج: إن كان السائل ناسيا أن عليه صلاة الظهر والعصر، حين صلى مع الناس المغرب والعشاء فلا حرج عليه، وإن كان حين صلى معهم المغرب والعشاء ذاكرا أنه لم يصل الظهر والعصر فعليه أن يعيد صلاة المغرب والعشاء بعد أن يصلي الظهر والعصر؛ لوجوب الترتيب بين الصلوات الخمس، والله ولي التوفيق.





كلمات دليلية:




قصة إسلام أمريكي وحديثه عن الاسلام و عن شخصية النبي  _مناظره _ هؤلاء اسلموا