حكم التلفظ بالنية لصلاة الجمعة

فتاوى نور على الدرب

554

س : ماذا يقول الإنسان عندما ينوي الصلاة ؟ وأعني بالذات صلاة الجمعة

ج : ينوي بقلبه ويكفي ، لا يقول شيئا إلا التكبير ، ينوي بقلبه الصلاة مثل بقية الصلوات ، ثم إذا كبر الإمام كبر ، ويقول : الله أكبر ، ناويا بقلبه صلاة الجمعة . مثلما يكبر ناويا صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء ، وصلاة العيد إلى غير ذلك ، أما ما يقول بعض الناس : نويت أن أصلي كذا ، هذا لا أصل له بدعة ، لا يتلفظ بالنية ، النية محلها القلب ، فالتلفظ بها بدعة سواء جهر أو سر ، لا يجوز ولكن ينوي بقلبه إذا قام إلى الصلاة ، قام بنية الصلاة ، فإذا كبر الإمام كبر وقال : الله أكبر ، ناويا بقلبه صلاة الجمعة ، أو صلاة الظهر ، أو صلاة الفجر ، إلى غير ذلك .





كلمات دليلية:




وإذا وصلت بعاقل أملا كانت نتيجة قوله فعل