أداء السنن في المنزل_5

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

740

س1: أنا شاب إذا انتهيت من صلاة الفريضة في المسجد -ولتكن الظهر مثلاً - أذهب إلى البيت وأصلي ركعتي السنة ولكن أحيانًا أتأخر في فعل ذلك بحوالي ساعة أو ساعتين بعد صلاتي للفريضة، فما الحكم في هذه المسألة؟

ج1: إذا كان الواقع كما ذكر فلا بأس إذا أديتها قبل خروج الوقت، لكن الأفضل تعجيل النافلة خشية أن يطرأ عليك ما يفوتها من شغل أو نسيان أو نحو ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو عضو نائب الرئيس الرئيس عبد الله بن قعود عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز





كلمات دليلية:




كانت تطهر من النفاس قبل الأربعين وحصل لها تأثر استمرار الدم