صلاة التهجد إلى أذان الفجر

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

455

س2: كثير من المساجد في شهر رمضان تنظم صلاة التهجد جماعيًّا وذلك بين الأذانين من صلاة الصبح مما يحتم علينا تقديم السحور من أجل إدراك الصلاة، فهل هذا من السنة، وهل هذه الصلاة التي نصليها جماعيًّا بين الأذانين تعد بدعة؟

ج2: التهجد في رمضان عمل طيب والنبي صلى الله عليه وسلم كان يحيي ليله في العشر الأخيرة من رمضان ويخصها بما لا يخص غيرها من الليالي لكن يشرع للإمام أن ينتهي من صلاة التهجد قبل الفجر بوقت يكفي لأكل السحور؛ لأن السنة تأخير السحور كما كان النبي صلى الله عليه وسلم (الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 95) يفعله وهكذا الصحابة رضي الله عنهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو عضو عضو نائب الرئيس الرئيس بكر أبو زيد صالح الفوزان عبد الله بن غديان عبد العزيز آل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز





كلمات دليلية:




لحظة من فضلك!!