حكم الصلاة في المسجد البعيد طلبا للأجر

فتاوى نور على الدرب

316

س : رجل يصلي في المسجد المجاور له ، مراعيًا في ذلك حق الجوار ، ورجل يصلي في الجامع الكبير البعيد عن بيته تاركًا هذا المسجد المجاور له ؛ بقصد كثرة الثواب نظرًا لكثرة الناس فيه ، وأنه كلما كثرت الخطى كثر الأجر ، فنسأل الآن من هو صاحب الأجر الأكثر ؟

ج : لا شك أن الذي يطلب المسجد البعيد ، ويصبر على التعب يكون له الأجر أكثر ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : أعظم الناس أجرا في الصلاة أبعدهم فأبعدهم ممشى لكن إذا كانت الصلاة في (الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 229) المسجد القريب تجمع الناس ، ويعظهم ويذكرهم ويحصل بذلك النفع لهم فصلاته معهم أولى ، أما إذا كان لا يفقد ولا يتأثر المسجد به فالمسجد البعيد يزيد به أجر الخطوات ، وهو على خير إن شاء الله بلفظ الحديث : أعظم الناس أجرا في الصلاة أبعدهم فأبعدهم ممشى





كلمات دليلية:




كن جميلا تر الوجود جميلا