الصعود على المنبر بالنسبة للإمام وهو يلقي الخطبة وإمساكه بالعصا

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

604

س 4: هل الصعود على المنبر بالنسبة للإمام وهو يلقي الخطبة وإمساكه بالعصا يعتبر فرضًا أو واجبًا أو سنة أو مستحبًّا أو مباحًا؟

ج 4: السنة أن يخطب الخطيب على منبر اقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم (الجزء رقم : 7، الصفحة رقم: 110) ويكون ارتفاعه متوسطا بقدر ما يكفي لإبلاغ المصلين ورؤيتهم للخطيب، وأما إمساك الخطيب العصا أو نحوها مما يتكئ عليه فإنه يشرع ذلك إذا لم يكن فيه منبر؛ ليكون ذلك عونا له في رباطة جأشه ولتقليل حركته، أما بعد اتخاذ المنبر فلا يسن اتخاذ العصا ونحوها؛ لأنه لم يحفظ عن النبي صلى الله عليه وسلم بعد اتخاذ المنبر أنه كان يرقاه بسيف أو قوس أو عصا ونحو ذلك، إلا إذا احتاج الخطيب إلى اتخاذ العصا للاعتماد عليها لكبر ونحوه فلا مانع منه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو عضو الرئيس بكر أبو زيد صالح الفوزان عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ





كلمات دليلية:




أصنع من دود القز