إذا تبرع شخص لأخيه المسلم بالكفن

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

447

س 1: ما هو الحكم إذا مات الرجل وقام شخص من غير أقارب الميت بشراء الكفن من ماله الخاص، ورفض ثمنه من ابن الميت، علمًا بأن الميت لم يكن فقيرًا . أرجو التوضيح في هذا الأمر.

ج 1: إذا تبرع شخص لأخيه المسلم بالكفن فلا بأس بذلك، (الجزء رقم : 7، الصفحة رقم: 246) سواء كان الميت غنيا أو فقيرا، وسواء كان المتبرع من أقارب الميت أو من غيرهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو نائب الرئيس الرئيس عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز





كلمات دليلية:




كل الناس تبحث عن السعادة، فأين الطريق؟!