حكم البكاء والنياحة على الميت_1

فتاوى نور على الدرب

470

س : ما الفرق بين النياحة والبكاء الذي برفع الصوت إذا غلب الإنسان على ذلك ، أو النياحة بالأجرة كما كان يفعل في المجتمع الجاهلي ؟ بم توجهون الناس حول هذا ؟

ج : النياحة مثل ما تقدم رفع الصوت سواء كان بأجرة أو بغير أجرة ، هو الذي يرفع صوته من شدة الألم ، من شدة الحزن أو مجاراة الغير ، أو رياء أو إرضاء لأهل الميت ، كل هذا لا يجوز ، أما البكاء العادي بدمع العين ، أو مع صوت يسير خفيف هذا ما يسمى نياحة ؛ لأن هذا قد يقع من الإنسان عند شدة المصيبة ، أو كلمات قليلة تسمع من ولد الميت ، أو أخيه ، مثل ما وقع لفاطمة رضي الله عنها أو غيرها بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم ، الشيء القليل يعفى عنه ، أما النياحة التي هي رفع الصوت والاستمرار في ذلك فهذا هو الممنوع ، أما الشيء اليسير بدون صوت - يعني دمع العين ولكن بدون صوت يسمع - فهذا لا حرج ، يسمى بكاء .





كلمات دليلية:




حكم رفع الصوت في المساجد