حكم نسيان الإمام للتكبيرات في الركعة الثانية من صلاة العيد

فتاوى نور على الدرب

665

س : في صلاة عيد الأضحى المبارك في عام مضى نسي الإمام أن يكبر للركعة الثانية ؛ حيث إنه لم يكبر وشرع في القراءة بعد قيامه من السجود ، ولم يرد عليه أحد من المصلين ، ما حكم ذلك وهل الصلاة ناقصة ؟

ج : الصلاة صحيحة ولا حرج في ذلك ، والتكبير سنة ما هي بواجبة ، فإذا (الجزء رقم : 13، الصفحة رقم: 361) نسيها فلا حرج والحمد لله ، وتكبيرات يوم العيد ست في الأولى بعد الإحرام ، وخمس في الأخرى ، كلها مستحبة لو تركها لا بأس ، وهكذا في الاستسقاء .





كلمات دليلية:




الدنيا كالماء المالح كلما ازددت منه شربا ازددت عطشا