حكم من داوم على صيام النافلة، ثم تركه لضعف في بدنه

فتاوى نور على الدرب

477

س: هذا السائل/ إ، ع، يقول: والدتي تمنعني من صيام التطوع، وتقول لي: لقد صمت كثيرًا، وفيه الكفاية، فهل أصوم، أم أترك صيام التطوع، مع العلم بأن جسمي ضعيف ولا أستطيع؟

ج: عليك طاعة والدتك، لأنها بارة بك، محسنة فيك، وحريصة عليك، فعليك السمع والطاعة؛ لما تقول لك الوالدة في صوم النافلة.





كلمات دليلية:




أول من حفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب بعد الرسول صلى الله عليه وسلم هو <b>علي بن أبي طالب</b>.