حكم الاكتفاء بالغسل عن الوضوء_4

فتاوى نور على الدرب

302

س : أقوم لصلاة الفجر وأغتسل من الجنابة إذا كانت ، فهل يجزئ الغسل عن الوضوء والذهاب إلى الصلاة ؟

ج : المشروع لك أن تتوضأ وضوء الصلاة ثم تغتسل ؛ تستنجي ، ثم تتوضأ وضوء الصلاة ، ثم تغتسل ، هكذا كان النبي يفعل عليه الصلاة والسلام ، لكن لو نويت بالغسل هذا وهذا ؛ الحدثين الأصغر والأكبر وأنه يقوم مقام الوضوء أجزأ على الراجح ، ولكن الأفضل لك أن تتوضأ أولا وضوء الصلاة ، ثم تكمل الغسل ، هذا هو الذي كان يفعله النبي عليه الصلاة والسلام .





كلمات دليلية:




عبدالله عواد الجهني