حكم التلفظ بالنية عند الوضوء_4

فتاوى نور على الدرب

490

س : يسأل عن النية ، ويقول : هل النية أن أقول في قلبي – عند الوضوء ، أو عندما أريد صيام رمضان مثلاً في كل يوم : نويت أن أفعل كذا . أم أن ذلك في القلب والعزم يكفي ؟ جزاكم الله خيرًا

ج : النية : قصدك أنك تفعل كذا حين تسحرت ، وتسحرت لتصوم اليوم ، هذه النية ، حين تقوم للصلاة هذه النية ، النية كون القلب يقصد أنه قام في هذا الشيء ، أو شرع في هذا الشيء ، أو سيشرع في هذا الشيء يريد وجه الله سبحانه وتعالى ، ولا يحتاج إلى تلفظ ، فلا يقول : نويت بلسانه ، بل بقلبه ، أما التلفظ بالنية كأن يقول : نويت أن أصلي ، نويت أن أطوف . فهذا بدعة لا أصل له .





كلمات دليلية:




الصدق عمود الدين، وركن الأدب، وأصل المروءة