تحديد وقت إزالة شعر الإبط وحلق العانة وتقليم الأظافر

فتاوى نور على الدرب

903

س : ألاحظ بعض المصلين وقد طالت أظافرهم وأحبست بالأوساخ النجسة ، فهل هذا يتفق مع الدين ؟ وهل يصح وضوءهم ؟

ج : الأظفار ينبغي قلمها وتعاهدها قبل الأربعين ، فالرسول صلى الله عليه وسلم وقت للناس في قلم الظفر ، وحلق العانة ، ونتف الإبط ، وقص الشارب ، أن لا يترك ذلك أكثر من أربعين ليلة ، هكذا ثبت الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال أنس رضي الله عنه وهو خادم الرسول صلى الله عليه وسلم قال : وقت لنا في قص الشارب ، وقلم الظفر ، ونتف الإبط ، وحلق (الجزء رقم : 5، الصفحة رقم: 60) العانة أن لا نترك ذلك أكثر من أربعين ليلة خرجه مسلم في صحيحه ، وخرجه الإمام أحمد والنسائي والجماعة ، وفي لفظ : وقت لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن لا نترك الأظفار والشارب ، وحلق العانة ، ونتف الإبط أكثر من أربعين ليلة فالواجب على الرجال والنساء أن يلاحظوا هذا الأمر ، فلا يترك الظفر ، ولا الشارب ، ولا العانة ، ولا الإبط أكثر من أربعين ليلة ، الرجل يتعاهد والمرأة تتعاهد ، الرجل يتعاهد ظفره وشاربه وعانته وإبطه ، حتى لا تجتمع الأوساخ هناك ، وهي ليست نجسة ، ولكن مستقذرة ، ينبغي ملاحظة ما قاله النبي صلى الله عليه وسلم . وكذلك المرأة تلاحظ ذلك في ظفرها وعانتها وإبطها ، كما قاله النبي عليه الصلاة والسلام ، من باب النظافة والنزاهة ، والنبي صلى الله عليه وسلم جاء بكل خير ، ودل على كل خير ، ونهى عن كل شر .





كلمات دليلية:




هل يغسل المني من الثوب أم يتركه يجف ويفركه