من نظر في عيوب الناس فأنكرها ، ثم رضيها لنفسه فذلك الحمق بعينه

من نظر في عيوب الناس فأنكرها ، ثم رضيها لنفسه فذلك الحمق بعينه


166


كلمات دليلية:




إبراهيم الأخضر