وفاة الملك العادل الأيوبي

وفاة الملك العادل الأيوبي

170
هو السلطان الكبير، الملك العادل، سيف الدين أبو بكر محمد بن نجم الدين أيوب، كان خليقًا بالإمارة سائسًا صائب الرأي، سعيدًا في حركاته، مهيبًا، حليمًا، دنيًا في مجمله، ولكنه لم يكن مثل أخيه صلاح الدين مهتمًا في الدرجة الأولى بجهاد الصليبيين.




كلمات دليلية:




إبراهيم الأخضر