islamkingdomfaceBook islamkingdomtwitter islamkingdominstagram islamkingdomyoutube


{حم} ح: حكم الله، م: مجده.

{عسق} ع: علمه، س: سناؤه، ق: قدرته. أقسم الله تعالى بها.

{كذلك يوحي إليك} ما من نبي صاحب كتاب إلا وقد أوحى الله إليه: حم عسق، فهو معنى قوله: {كذلك يوحي إليك وإلى الذين من قبلك}.

{له ما في السماوات وما في الأرض وهو العلي العظيم}.

{تكاد السماوات يتفطرن من فوقهن } تكاد كل واحدة منها تتفطر فوق التي تليها من قول المشركين: اتخذ الله ولداً. {والملائكة يسبحون بحمد ربهم} ينزهون الله تعالى عن السوء {ويستغفرون} الله {لمن في الأرض} من المؤمنين.

{والذين اتخذوا من دونه أولياء} أي: آلهةً. {الله حفيظ عليهم} يحفظ أعمالهم ليجازيهم بها {وما أنت عليهم بوكيل} لم توكل عليهم، وما عليك إلا البلاغ.

{وكذلك} وهكذا {أوحينا إليك قرآنا عربيا } بلفظ العرب {لتنذر أم القرى} أهل مكة {ومن حولها} سائر الناس {وتنذر يوم الجمع} تخوفهم بيوم القيامة الذي يجمع فيه الخلق {لا ريب فيه} كما يرتاب الكافرون. {فريق في الجنة وفريق في السعير} إخبار عن اختلاف حال الناس في ذلك اليوم.

{ولو شاء الله لجعلهم أمة واحدة} لجعل الفريقين فريقاً واحداً {ولكن يدخل من يشاء في رحمته} بين أنه إنما يدخل الجنة من يشاء، فهو فضل منه {والظالمون} والكافرون {ما لهم من ولي ولا نصير} ناصر يمنعهم من العذاب.

{أم اتخذوا} بل اتخذوا {من دونه أولياء فالله هو الولي} لا ما اتخذوه من دونه.

{وما اختلفتم فيه من شيء} من أمر الدين {فحكمه إلى الله} لا إليكم، وقد حكم أن الدين هو الإسلام لا غيره. وقوله: